الرئيسية / 24 ساعة / الإعلامية ريهام سعيد تحكي تفاصيل تغيير انفها

الإعلامية ريهام سعيد تحكي تفاصيل تغيير انفها

بعد أن أعلنت في وقت سابق، انها تعاني من ميكروب يشوه الوجه، ونشرت صورا لها وهي في حالة صحية صعبة حيث بدت على ملامحها أثار المرض و التعب.

ردت الإعلامية المصرية ريهام سعيد على شائعات قالت أنها تريد الإتجار بمرضها، وهناك من ذهب بعيدا في تأويلاته لمرضها و أسبابه وتفاصيله.

ريهام روت تفاصيل اخر عملية أجرتها على أنفها حيث تم إيستبداله وإعادة بنائه، بعدما أكل المرض انفها الأصلي، وروت تفاصيل ذلك عبر مكالمة هاتفية اجرتها مع برنامج تلفزيوني في قناة مصرية.

وإستغربت ريهام سعيد الضجة الكبيرة التي أثيرت مؤخرا، بعد أن تعرضت للوعكة الصحية، وقالت انها إضطرت إلى إجراء عملية جراحية خطيرة في أنفها، مؤكدة أن البعض كان يسعى إلى معرفة نوع المرض الذي أصيبت به، بغض النظر عن حالتها الصحية، وإذا كانت تحسنت أم لا.

وأشارت ريهام سعيد إلى أن الأطباء لم يهتموا كثيرا بمعرفة سبب مرضها، لأن تركيزهم كان في منصب في المقام الأول على إيجاد طريقة لعلاج ذلك الميكروب، الذي ظلت تعاني منه لمدة 4 شهور قبل إجراء الجراحة، مشيرة إلى أن الطبيب أكد لها بأن لا سبيل لعلاج هذا الميكروب، إلا بإزالة الأنف كاملة، والعيش لمدة 6 أشهر بدونها تماما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *