الرئيسية / 24 ساعة / المغرب يخلد اليوم العالمي لداء السكري والوزارة تتكفل ب 800 ألف مريض

المغرب يخلد اليوم العالمي لداء السكري والوزارة تتكفل ب 800 ألف مريض

يخلد المغرب، في 14 من نونبر 2019، اليوم العالمي لداء السكري والذي اختارت له منظمة الصحة العالمية والفيديرالية الدولية لداء السكري كموضوع:” العائلة والسكري” تحت شعار: “السكري يهم كل العائلة”.

وحسب بلاغ لوزارة الصحة، فإن داء السكري المرض المزمن والصامت، يعد أحد أبرز حالات الطوارئ الصحية في العالم في القرن الحادي والعشرين، لأنه من بين الأسباب العشرة الأولى للوفاة في العالم، وهو السبب الرئيسي للعمى والفشل الكلوي المزمن وبتر الأطراف السفلية.

وأشار البلاغ، إلى أن المسح الوطني لعوامل الاختطار للأمراض غير السارية STEPWISE لعام 2018، في المغرب أظهر أن 10.6 ٪ من المغاربة الذين يفوق سنهم 18 سنة مصابون بمرض السكري أي ما يناهز 2.5 مليون نصفهم يجهلون إصابتهم بهذا الداء، وتجدر الإشارة أن وزارة الصحة تتكفل بحوالي 000 882 مريض مصاب بالسكري في مؤسسات الرعاية الأولية.

ووفق البلاغ نفسه، فإن وزارة الصحة وإدراكاً منها لأهمية الوقاية والتحكم في داء السكري، جعلت منه أحد أولوياتها في مخطط الصحة 2025 وضمن الاستراتيجية الوطنية للوقاية ومكافحة الأمراض غير السارية للفترة 2019-2029، وذلك بالعمل في إطار منهجية متعدد القطاعات حيث تقوم بعدة مجهودات لمحاربة هذا الداء.

وحثت وزارة الصحة بمناسبة اليوم العالمي لداء السكري، الساكنة العامة على اتباع نمط عيش سليم لتجنب الاصابة بمرض السكري من النوع 2 وكذلك معرفة عوامل الاختطار وأعراض مرض السكري.

إضافة إلى أهمية الكشف المبكر بالنسبة للأشخاص الأكثر عرضة للداء للتكفل المبكر بالداء، كما حثت مرضى السكري على التعرف واكتساب الخبرات للتدبير اليومي للمرض وذلك للوقاية من المضاعفات الخطيرة التي تشكل عبئا كبيرا على المريض وعائلته؛ وختمت الوزارة بأهمية دور الأسرة في مساندة والتكفل بمرضى داء السكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *