الرئيسية / 24 ساعة / الممرضون يهجرون المستشفيات ويعلنون إضرابا وطنيا لمدة أسبوع

الممرضون يهجرون المستشفيات ويعلنون إضرابا وطنيا لمدة أسبوع

قرر الممرضون وتقنيو الصحة الدخول في إضراب وطني طيلة أسبوع، بدءا من الإثنين، وذلك إحتجاجا على العرض الهزيل الذي قدمته الحكومة أثناء الحوار الإجتماعي رفقة المركزيات النقابية.

وحسب بلاغ لحركة الممرضين وتقني الصحة، الذي رفع شعارا له “عذرا يا مريض الوزارة هكذا تريد”، فإن الحركة ستخوض إضرابا  من 10 إلى 14 يونيو القادم، باستثناء أقسام المستعجلات والإنعاش مرفوقا باعتصام وطني أمام وزارة الصحة في 12 من يونيو، ومسيرة وطنية بالرباط يوم 13 يونيو في اتجاه البرلمان.

واكد بلاغ الحركة، على ضرورة   إنصاف الممرضين وتقنيي الصحة فيما يخص جميع مطالبهم دون تجزيء أو تسويف، كما حمل الوزارة الوصية تبعات التصعيد غير المسبوق للأشكال النضالية المستقبلية على القطاع الصحي و صحة المواطن على وجه التحديد.

وتتلخص مطالب حركة الممرضين وتقنيي الصحة، الذي نظموا شهر أبريل الماضي مسيرة وطنية بالرباط،  في الإنصاف في تعويض الأخطار المهنية، واخراج مصنف الكفاءات  والمهن لتحديد مسؤوليات الممرض ولوضع حد للمتابعات الإدارية والقضائية الجائرة، وإخراج هيأة الممرضين وتقنيي الصحة لحماية المهنة وتحصينها بالقطاعين العام والخاص، ومراقبة شروط الترقي لتقليص مدة الانتظار لاجتياز امتحانات الترقية من 6 سنوات إلى 4 سنوات مع رفع نسبة الكوطا الى 50% عوض 33%، وإدماج جميع الممرضين وتقنيي الصحة المعطلين عبر إحداث مناصب مالية كافية تستوعب الكم الهائل من الخريجين بجميع تخصصاتهم لسد الخصاص ورفض جميع أشكال التعاقد ضمن مقدمي العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *