الرئيسية / 24 ساعة / النشاط السياحي بمراكش يسجل نسبة نمو جديدة

النشاط السياحي بمراكش يسجل نسبة نمو جديدة

عرفت الحركة السياحية بمدينة مراكش خلال الفترة الممتدة من 2015 إلى 2018 نسبة نمو بلغ 8 في المائة، بزيادة 763 ألف و224 زائر وما يفوق مليونين و817 ألف و431 ليلة مبيت.

وحسب معطيات قدمها رئيس المجلس الجهوي للسياحة لمراكش حميد بن الطاهر خلال الجمع العام العادي للمجلس المنعقد مؤخرا بالمدينة الحمراء، فإن نسبة الملء بالمؤسسات الفندقية المصنفة عرفت خلال هذه الفترة نموا ب11 نقطة.

وذكر بن الطاهر أن المدينة الحمراء استقبلت خلال سنة 2015 حوالي مليون و829 ألف سائح (زائد 7 في المائة مقارنة مع 2014)، وتسجيل خمسة ملايين و697 ألف ليلة مبيت (زائد 9 في المائة مقارنة مع 2014)، ونسبة ملء حددت في 48 في المائة (وهو ما يمثل زائد ثلاث نقاط مقارنة مع السنة قبلها)، مضيفا أن مليون و970 ألف سائح توافدوا على المدينة في سنة 2016 مع تسجيل ستة ملايين و880 ألف ليلة مبيت ( زائد 11 في المائة مقارنة مع السنة قبلها) وبنسبة ملء بلغت 51 في المائة.
خلال سنة 2017 استقبلت مراكش حوالي مليونين و300 ألف سائح ( زائد 13 في المائة مقارنة مع السنة قبلها) مع تسجيل سبعة ملايين و736 ألف مليون ليلة مبيت وبنسبة ملء حددت في 53 في المائة، في حين توافد على المدينة الحمراء سنة 2018 ، مليونين و592 ألف و224 سائح ( بزيادة بلغت 6 في المائة مقارنة مع السنة التي سبقتها) وتسجيل ثمانية ملايين و514 ألف و431 ليلة مبيت ( بارتفاع بلغ 10 في المائة مقارنة مع 2017)، ونسبة ملء استقرت في 59 في المائة.

وبخصوص حصيلة الترويج لوجهة مراكش، قام المجلس الجهوي للسياحة بشراكة مع المكتب الوطني المغربي للسياحة بتنظيم رحلات استطلاعية لوكالات الأسفار ووسائل الإعلام المنتمية للأسواق المصدرة للسياح، توجت باستقبال الوجهة السياحية الأولى بالمملكة خلال الأربع سنوات الماضية حوالي 1635 شخصا يمثلون وكالات الأسفار وصحافيين بهدف الاطلاع على العروض السياحية الجديدة التي تقدمها هذه الوجهة. كما شارك المجلس الجهوي للسياحة في العديد من المعارض والتظاهرات السياحية الدولية.

واستعرض رئيس المجلس الجهوي للسياحة ، أيضا، حصيلة الاستراتيجية الرقمية للمجلس التي أعطيت انطلاقتها سنة 2015 بتنسيق مع المكتب الوطني المغربي للسياحة، وخاصة ما يتعلق بصفحة مراكش على الفايسبوك والتي مكنت من استقطاب أزيد من 450 ألف متفاعل مع هذه الصفحة.

وأشار إلى أن تعبئة المهنيين السياحيين من أجل تعزيز الربط الجوي أعطت نتائج مشجعة، من خلال إحداث خطوط جوية جديدة وتعزيز حركة النقل الجوي بمطار مراكش المنارة، مشيرا في هذا السياق، إلى انطلاق عدة رحلات جوية جديدة من وإلى مراكش ( 73 ربط جوي جديد)، مما ساهم في تحسين حركة النقل الجوي بالمطار لترتفع من ثلاثة ملايين و978 ألف و725 مسافر سنة 2015 إلى أربعة ملايين و366 ألف و263 مسافر سنة 2017 وخمسة ملايين و300 ألف زائر سنة 2018.

من جهة أخرى، أكد بن الطاهر أن مراكش أصبحت وجهة دولية للمؤتمرات والتظاهرات وذلك بفضل ما تتوفر عليه من بنيات تحتية في المستوى وما راكمته المدينة الحمراء من خبرة في هذا المجال.

كما أكد على الأهمية الكبيرة التي يوليها المجلس الجهوي للسياحة لهذا الموضوع من خلال اعتماده لآليات التواصل والترويج لهذه الوجهة السياحية (مطويات وكتيبات ومواقع…)، مشيرا إلى أن المجلس قام بإحداث “مكتب مراكش للمؤتمرات” الذي يروم، بالأساس ، النهوض بسياحة المؤتمرات والتظاهرات الكبرى.

وتميزت أشغال هذا الجمع العام العادي بالمصادقة على التقرير الأدبي وتقديم التقرير المالي لسنوات 2015، 2016، 2017 و2018 ، فضلا عن إعادة انتخابحميد بن الطاهر بالاجماع رئيسا للمجلس الجهوي للسياحة.

تجدر الإشارة إلى أن حميد بن الطاهر يتولى رئاسة المجلس الجهوي للسياحة منذ سنة 2008، وهو أيضا نائب رئيس الفيدرالية الوطنية للسياحة وعضو بالمجلس التنفيذي للمؤسسة المتوسطية للسياحة منذ سنة 2015 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *