الرئيسية / 24 ساعة / النقابة الحرة للسياحة بمراكش تحمل المندوبية الجهوية للسياحة المسؤولية

النقابة الحرة للسياحة بمراكش تحمل المندوبية الجهوية للسياحة المسؤولية

قال  المكتب الإقليمي للنقابة الحرة للسياحة بمراكش المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب ، أن الأوضاع المتأزمة التي تعيشها المندوبية الجهوية للسياحة بمراكش ، لناتجة عن التعسف والشطط الذي لحق زميلهم رئيس مصلحة المراقبة والنهوض بالجودة.

وأبرزت النقابة أن هذا الوضع  تولد عنه فقدان الثقة بين الموظفين ومن يديرهم وسواد حالة من عدم الاطمئنان والتوجس جراء الممارسة اللاقانونية لأساليب التضييق والترهيب التي تنعكس سلبا على مردودية الموظف .

و أكدت على عزمها  خوض جميع أنواع النضال المشروعة، محملة  المسؤولية للإدارة والمسؤولين عنها  لما ستؤول إليه الأوضاع مستقبلا

و كشفت  النقابة  في بيان لها توصل موقع “مجلة نادي الصحافة” بنسخة منه، أن الموظف يجب أن يشتغل في جو سليم وصحي، مع إعادة الإعتبار للكفاءات التي أبانت عن علو كعبها ومساهمتها في إنجاح جميع المحطات ، مضيفة أنها كانت دائما في الموعد من خلال عمل جماعي منسجم يرتقي بالإدارة إلى مستوى يليق بها خدمة لهذا الوطن الحبيب .

وأكدت النقابة إن موظفي قطاع السياحة بجهة مراكش -اسفي يصرون على حقهم في العمل في جو يسوده القانون و الشفافية و الثقة المتبادلة مع تغليب أسلوب الحوار  و الحكمة و المنطق و التعقل واعتماد الحوار لحل الأزمات دون اللجوء إلى أساليب الشطط والتلفيق الذي لا يخدم أحدا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *