الرئيسية / 24 ساعة / هذا ما قرره حزب الحركة الشعبية بشأن الاستمرار في الحكومة

هذا ما قرره حزب الحركة الشعبية بشأن الاستمرار في الحكومة

أعلن حزب الحركة الشعبية إستعداده الدخول في حكومة سعد الدين العثماني بعد التعديل الذي سيطال عدد كبير من الحقائب الوزارية.

إلان الحركة الشعبية موقفها من الإستمرار في حكومة العثماني، جاء من خلال بلاغ للحزب، أفاد أن الأامين العام امحند العنصر، أحاط علما المكتب السياسي، بما وصلت إليه مشاورات التعديل الحكومي المرتقب ومؤطر بمرجعية الخطابين الملكيين بمناسبة عيد العرش وذكرى ثورة الملك والشعب.

وخلص النقاش، حسب بلاغ حزب السنبلة، إلى “تأكيد انخراط حزب الحركة الشعبية في هذه الدينامية الهادفة إلى إغناء الحقل المؤسساتي الوطني عموما بمزيد من الكفاءات والخبرات لضمان النجاعة والحكامة الجيدة في تدبير الشأن العام للبلاد”.

وأضاف البلاغ، أن الحزب جدد انخراطه في “بلورة وتنزيل النموذج التنموي الجديد، وذلك من خلال تعزيز خيار القطبية في هيكلة الحكومة في إطار تصور عام يشمل إعادة هيكلة المؤسسات العمومية والإدارة بكل مستوياتها، إن على المستوى المركزي أو الجهوي، في أفق التنزيل الأمثل للجهوية المتقدمة، مع التأكيد على مراعاة دعم الحضور النوعي للكفاءات الحزبية في هذا المسار”.

وختم بلاغ المكتب السياسي، بدعوة الحزب لأعضاءه ومناضليه إلى “مزيد من التعبئة لإنجاح الأوراش التنظيمية المفتوحة استعدادا للاستحقاقات الحزبية والإنتخابية المقبلة، بما يعزز مكانة حزب الحركة الشعبية في المشهد السياسي الوطني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *