الرئيسية / 24 ساعة / الاتفاقية الإطار للشراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط ـ بجهة مراكش آسفي

الاتفاقية الإطار للشراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط ـ بجهة مراكش آسفي

عنوان بارز للتعاون المثمر والتنسيق الواعد
من أجل التبادل الالكتروني المنتظم للمعلومات
خدمة للمنظومة التربوية

تم مساء يوم الثلاثاء 1 يونيو 2021، توقيع الاتفاقية الإطار للشراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي والمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط ـ بنفس الجهة.
هذه الاتفاقية التي وقعها كل من السيد مولاي أحمد الكريمي، مدير الأكاديمية، والسيد بوجمعة أوسدي، المدير الجهوي للتخطيط، تدخل في إطار الانفتاح على الشركاء على المستوى الجهوي، وتقوية التعاون مع المؤسسات الاستراتيجية بالجهة، خصوصا من حيث تقاسم المعلومات ومقارنة المعطيات المتداولة عبر التبادل المنتظم والإلكتروني للإحصائيات القطاعية، وذلك إسهاما في إغناء النظام الإحصائي الجهوي استجابة لمتطلبات الفاعلين على مستوى الجهة.
وتهدف هذه الاتفاقية إلى العمل على التبادل الإلكتروني المنتظم للمعلومات ذات الاهتمام المشترك، والقيام ببحوث ميدانية ودراسات موضوعاتية جهوية، وتنظيم لقاءات وندوات ودورات تكوينية وأيام دراسية مشتركة ومنتديات حضورية ومرئية ذات طابع سوسيوـ اقتصادي، بالإضافة إلى تقاسم الوثائق والبيانات الإحصائية ذات الصلة بالبرامج والمشاريع المرتبطة بالمؤسستين.
وخلال هذا اللقاء المصغر الذي تم في احترام تام للتدابير الاحترازية للوقاية من كوفيد 19، دعا السيد مدير الأكاديمية، إلى المزيد من الانفتاح والتعاون مع المؤسسات والمصالح الخارجية، تماشيا مع مضامين القانون الإطار 17/51. مشيدا باهمية هذا التنسيق الذي ساهم وسيساهم في التوفر على قاعدة معطيات دقيقة ومنظومة خرائطية واضحة المعالم للعرض المدرسي وللمستوى السوسيوـ ثقافي والسوسيو ـ اقتصادي، بالإضافة إلى إبرازمدى استفادة المتعلمات والمتعلمين من الوسائل والوسائط المتاحة للتعليم سواء حضوريا أو عن بعد. ومن جهته ثمن السيد المدير الجهوي للتخطيط هذه الاتفاقية، معبرا عن استعداده للتعاون والتنسيق المستمر في مجال التبادل المنتظم والالكتروني للمعلومات الديمغرافية والاحصائيات القطاعية، لما لذلك من أهمية في العديد من العمليات المرتبطة بمنظومة التربية والتكوين، جهويا.
وللإشارة، فقد حضر أشغال توقيع هذه الاتفاقية الهامة، السيدين المديرين الإقليميين بكل من مراكش والحوز، والسيدات والسادة رئيسات ورؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *