الخزينة العامة تنخرط في انجاح “كوب22” بمراكش

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يستعد المغرب لاستقبال مؤتمر الأطراف حول التغيرات المناخية كوب 22 بمراكش من 7 إلى 18 نونبر 2016 في سياق احتداد الأزمة البيئية التي تعد إحدى مظاهر أزمة الحضارة التي يعيشها النظام الرأسمالي.

وفي هذا السياق تنخرط مجموعة من المؤسسات وهيئات من المجتمع المدني لانجاح هذا المؤتمر الدولي حيث  تكون مشاركة الخزينة العامة بجهة مراكش في مواكبة كوب22 هو الوقوف على معالجة الملفات المتعلقة بالصفقات لها علاقة بهذه القمة بطريقة حكيمة وفورية قد لاتتعد ى نصف يوم وهذا راجع الى فريق العمل الذي يمتلك خبرة وتجربة في معالجة كل القضايا الشائكة.

 ويؤمن مدير الخزينة العامة “الاسعد عيدي”، ان منظوم الادارة الجديدة لا يأتي نجاحها الا بعمل مجموعة من الكفاءات والاطر كالخزان الجهوي “معاد صدقي” على عمالة مراكش الذي يعمل على تدبير  هذا القطاع العريض وفي نفس السياق  اعتبر مدبر الخزينة العامة بمراكش ان ارتباط الخزينة بالإدارات الاخرى هو ارتباط مباشر حيث نسعى الى معالجة مافوق 60 صفقة في اطار الشفافية والوضوح.

كما اشار نفس المصدرأن كوب 22 بمراكش سيكون مؤتمر التجديد في مجال التكيف والتخفيض من انعكاسات التغيرات المناخية و أن المغرب صُنف ضمن مقدمة الدول التي تتصدى بجدية لمخاطر التحولات المناخية التي يشهدها العالم، حسب ما أعلن عنه البنك الدولي نهاية شهر نونبر الماضي، وذلك لاعتماده على رؤية استراتيجية تراعي الشق البيئي من أجل تحسين إدارة الموارد الطبيعية، بالإضافة إلى توليد مزيد من فرص العمل في هذا المجال.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.