omran

المديرية الإقليمية للتعليم باليوسفية تحتفي بالمتميزين والمتميزات من تلاميذتها.

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ايت حدوش: النتائج المحققة حصيلة عمل ذؤوب انخرط فيه كل المتدخلين في الشأن التعليمي بالمدينة.

 

بحضور الكاتب العام لعمالة اليوسفية،والاستاذ يوسف ايت حدوش المديرالإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالاقليم،ومختلف السلطات المحلية والمنتخبة،وجمعيات الامهات والاباء،وفعاليات تربوية بذات الاقليم،احتضنت القاعة المغطاة بملعب الداخلة زوال يوم أمس الخميس 28 يوليوز الجاري، حفلا تكريميا للمتميزين من التلاميذ والتلميذات الذين حصلوا على أعلى المعدلات خلال السنة الجارية، نظمته المديرية الاقليمية للتعليم باليوسفية.
وبهذه المناسبة خص الاستاذ يوسف ايت حدوش المديرالإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالاقليم،مجلة نادي الصحافة بتصريح اعلامي،اشار من خلاله إلى الاستراتيجية وخارطة طريق التي مكنت المديرية من تحقيق هذه النتائج المشرفة،والتي بلغت نسبة85في المائة كنسبة نجاح في امتخانات الباكالوريا لاول مرة في تاريخ الاقليم،بالاضافة الى تبوؤ التانوية التأهيلية 30يوليوز المرتبة الاولى جهويا من حيت نسبة النجاح98في المائة.
وفي نفس السياق قال ايت حدوش ان النتائج المشرفة المحققة على صعيد الاقليم ماكان لها ان تتحقق لولا التضحيات الكمية والكيفية والجهوذالجبارة المبذولة من طرف جميع المتدخلين في العملية التعليمية والتعلمية،من سلطات إقليمية ومحلية ومنتخبة واطر إدارية وتربوية،وهيئات التدريس والمراقبةلتربوية،والتاطير،وجمعيات الآباء والامهات،وباقي الشركاء.
ويذكر ان الحفل الاحتفائي عرف تتويج11تلميذا وتلميذة حصلوا بتفوق على الباكالوريا هذه السنة، من بينهم عمر مرزاق الحاصل على الرتبة الأولى إقليميا في الميكانيك، و 7 متفوقين عن السنة الأولى باكالوريا والسنة الثالثة إعدادي والسنة السادسة ابتدائي.
وعلى صعيد المؤسسات، عرف الحفل تتويج الثانوية التأهيلية 30 يوليوز والثانوية الإعدادية الزبير بن العوام بلواء التميز وذلك لحصول المؤسستين على اعلى نسبة نجاح.
وقد سلمت للمتفوقين جوائز قيمة عبارة عن حواسيب محمولة، وشهادات تقديرية، تتويجا لهم وتحفيزا على بذل المزيد من المجهود.في مسارهم الدراسي، وفيمالي التصريح الكامل للسيد المديرالإقليمي:

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.