تأجيل حفلة تايلور سويفت بعد وفاة شابة نتيجية الحرارة في ريو

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أرجأت المغنية الأميركية تايلور سويفت حفلتها السبت في ريو دي جانيرو إلى الاثنين بسبب الحر  الشديد الذي تشهده المدينة البرازيلية، بعد وفاة معجبة في حفلة الليلة السابقة.
وأرجأت سويفت حفلة السبت بعدما بلغت الحرارة في ريو دي جانيرو 59 درجة مئوية الجمعة ما تسبب في وفاة شابة تبلغ 23 عاما كانت بين الحضور الذي وصل عدده إلى 60 ألف شخص خلال العرض الأول من جولة “إيراس تور” في البرازيل.
وكتبت سويفت في منشور على إنستغرام السبت “أكتب من غرفة تبديل الملابس في الملعب. ات خذ قرار بتأجيل عرض الليلة بسبب درجات الحرارة الشديدة في ريو”.
وأضافت “سلامة الحضور وزملائي الفنانين وطاقم العمل يجب أن تأتي دائما في المقام الأول”. وأرجئ العرض إلى الاثنين.
وأظهرت مقاطع فيديو انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي المغنية وهي تحاول مساعدة الحاضرين عبر إرسال مساعدين لها لتوزيع زجاجات مياه عليهم وحتى أنها رمت بنفسها واحدة إلى الجمهور.
وقالت سويفت على حسابها في إنستغرام الذي يتابعه الملايين في وقت سابق من السبت “بقلب محطم أقول إننا فقدنا شابة من الحضور في وقت سابق الليلة. لا أستطيع حتى أن أخبركم بمدى حزني بسبب ما حصل”.
وذكرت السلطات الصحية في ريو دي جانيرو أن آنا بينيفيدس توفيت مساء الجمعة بعد إصابتها بسكتة قلبية تنفسية في ملعب نيلتون سانتوس خلال حفلة سويفت.
وأضافت أن الجهود التي بذلت لإنعاش الشابة باءت بالفشل وفتح تحقيق بالواقعة. وأوضحت “في الوقت الراهن، لا يمكن تحديد سبب الوفاة”.
ويشهد جزء كبير من وسط البرازيل وجنوب شرقه موجة حر  شديدة غير عادية لفصل الربيع.
وانتقد الحضور طريقة تعامل موقع الحفلة مع الحر  الشديد قائلين إن المسؤولين منعوهم من جلب المياه.
وقالت ياسمين مونتيرو (24 عاما) التي حاولت دخول الملعب السبت ومعها خمسة لترات من الماء قبل إعلان تأجيل العرض “ما حدث للشابة هو جريمة بسبب سوء التنظيم. لا يمكنك حرمان أحد من الماء”.
بدوره، وصف كايو ويسلي (25 عاما) الذي حاول إدخال أربعة لترات من الماء قرار المنظمين بمنع إدخال السوائل بأنه “أناني”.
وقال “لقد أحضرت كل هذا الماء لأرى كم من الوقت يمكنني الصمود”.
ونشرت وزارة العدل البرازيلية السبت قرارا يطالب منظمي الحدث بضمان حصول الحاضرين على مياه الشرب.
وقال وزير العدل فلافيو دينو “من غير المقبول أن يعاني الناس ويغمى عليهم وحتى أن يموتوا بسبب عدم الحصول على المياه”.
من جهته، أوضحت شركة “تايم فور فان” المنتجة للحدث في بيان أن الشابة “حصلت بسرعة على رعاية طبية” وأن الفريق الطبي “اختار نقلها إلى مستشفى سالغادو فيلهو بعد قرابة ساعة من الرعاية الطارئة”.
وفي منشورها السابق السبت، قالت تايلور سويفت إنها لن تتحدث عن وفاة الشابة من على المسرح مضيفة “أشعر بحزن شديد حتى عندما أحاول التحدث عما حصل”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.