تأسيس “الشبكة الإفريقية للصحفيين أصدقاء المناخ” بهدف مواكبة القضايا المرتبطة بالبيئة وتغير المناخ في إفريقيا

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تم على هامش أشغال الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب22)، الذي انعقد في الفترة ما بين 7 و 18 نونبر الجاري بمراكش، إنشاء “الشبكة الإفريقية للصحفيين أصدقاء المناخ”، وذلك بهدف مواكبة القضايا المرتبطة بالبيئة وتغير المناخ في إفريقيا

وذكر بلاغ لهذه الشبكة الإفريقية، اليوم الثلاثاء، أنها تضم إلى حدود الساعة أزيد من 70 صحفيا يمثلون 40 دولة ووسائل الإعلام الأكثر أهمية في القارة الإفريقية، مبرزا أن هذه المبادرة تسعى للوقوف على أهم القرارات التي اتخذها رؤساء الدول والحكومات الذين حضروا أشغال مؤتمر المناخ (كوب22)، قصد تقييمها والوقوف على أجرأتها

وحسب ذات المصدر، فإن هذه الشبكة تراهن كذلك على الالتزام بتعزيز ونشر جميع المعلومات ذات الصلة بالوعود التي تم الإعلان عنها في مؤتمر (كوب22) ضمانا لاحترامها والوقوف على تنفيذها، وإنجاز تقارير وتحرير مقالات لإبراز القضايا والمشاكل ولتسليط الضوء أيضا على المبادرات التي تندرج في إطار التنمية المستدامة، فضلا عن تعبئة الصحفيين الأفارقة من أجل التركيز أكثر على القضايا المتعلقة بتغير المناخ مثل التكيف والتخفيف، والأمن الغذائي، وقضية المياه، وتشجيع التفكير وتبادل الآراء بشأن القضايا البيئية.
وأشار إلى أن هذه الشبكة مفتوحة في وجه جميع الإعلاميين الذين يرغبون في تقديم مساهماتهم من أجل نشر أفضل للمعلومات البيئية، لافتا إلى أنه تم تعيين مكتب مؤقت للشبكة إلى حين عقد الاجتماع العام خلال الربع الأول من العام المقبل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.