omrane omrane

حزب الوردة يعيش صراعا داخليا حول المشاركة في الحكومة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

علمت مصادرنا ان حزب الاتحاد الاشتراكي يعيش  انقساما كبيرا بعد إعلان نتائج الاستحقاقات التشريعية التي عرفها المغرب يوم الجمعة 7 أكتوبر المنصرم بين تيار يؤيد المشاركة في الحكومة المقبلة التي يقودها عبد الإله بنكيران بزعامة الكاتب الأول للحزب ادريس لشكر وعضو المكتب السياسي الحبيب المالكي، وتيار معارض للمشاركة يقوده يونس مجاهد عضو مكتبه السياسي و الناطق الرسمي باسمه.

واكدت بعض المصادر للجريدة ان هناك عريضة للمطالبة بعدم المشاركة في الحكومة المقبلة حيث اشار يونس مجاهد لابد من تكريس مبادئ الحزب في التدبير الداخلي وممارسة سليمة للأعراف الديمقراطية. وأضاف أن اللجنة الإدارية هي الجهاز التقريري بين المؤتمرين وبالتالي فالقانون يخول لأعضائها ممارسة ما يسمح لهم به.

وأشار ذات المتحدث في تصريح لوسائل الإعلام مشيرا أن اللجنة الإدارية مفتوحة على كل الاحتمالات والقرار النهائي سواء أكان بالإجماع أو بالأغلبية هو الذي سيحدد كيفية تعامل الحزب مع مشاورات تشكيل الحكومة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.