omrane omrane

حماس: 20 قتيلا و155 جريحا في غزة بنيران إسرائيلية أثناء انتظارهم مساعدات

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت وزارة الصحة التابعة لحركة حماس أن  القوات الإسرائيلية أطلقت النار ليل الخميس في مدينة غزة على حشد من الفلسطينيين الذين كانوا ينتظرون وصول مساعدات إنسانية، مم ا أسفر عن 20 قتيلا  و155 جريحا  على الأقل .

وقالت الوزارة في بيان إن ه “وصل الى مجم ع الشفاء الطبي 20 شهيدا  و155 إصابة حتى اللحظة (…) جراء استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي لتجم ع للمواطنين الذين ينتظرون المساعدات الانسانية لسد  رمقهم عند دو ار الكويت بغزة”.
وأضافت أن  “ما حدث عند دو ار الكويت يشير الى نوايا مبي تة لدى الاحتلال لارتكاب مجزرة جديدة مروعة”.
وفي مجم ع الشفاء الطبي في مدينة غزة قال لوكالة فرانس برس الطبيب محمد غراب المسؤول في قسم الطوارئ والاستقبال في المستشفى إن  “معظم الإصابات هي في البطن والأجزاء العلوية”.
وأضاف أن  القتلى والجرحى سقطوا “نتيجة لإطلاق قوات الاحتلال النار عليهم مباشرة عندما تجم عوا عند دو ار الكويت لانتظار شاحنات المساعدات للحصول على الطعام في ظل  المجاعة المنتشرة في شمال القطاع”.
من ناحيته، أفاد مصو ر متعاون مع وكالة فرانس برس أن ه شاهد في عين المكان العديد من القتلى والجرحى، بعضهم ب ترت أطرافهم والآخرون أصيبوا بالرصاص.
وبحسب مكتب الإعلام الحكومي في غزة فإن  الجيش الإسرائيلي” استهدف بالدب ابات والمروحيات منتظري الطحين عند دوار الكويت”.
وردا  على سؤال لفرانس برس، لم يعل ق الجيش الإسرائيلي في الحال على هذه المعلومات.
وتحذ ر الأمم المتحدة من أن  2,2 مليون شخص مهد دون بالمجاعة في قطاع غزة.
وتسعى دول عدة لاعتماد آليات ومسارات جديدة لإيصال المساعدات، شملت إلقاء المساعدات جوا  وتدشين ممر  بحري من قبرص إلى القطاع.
وتقول وكالات الإغاثة إن شاحنات المساعدات التي تدخل إلى القطاع لا تلب ي الحد  الأدنى من الاحتياجات وإن  إسرائيل تعيقها بسبب عمليات التفتيش المرهقة وحصارها المطبق على القطاع.
وتأتي هذه التطوارت المأسوية في القطاع الفلسطيني في وقت تحاول فيه الولايات المت حدة ومصر وقطر، الدول الثلاث التي تتوسط بين طرفي القتال، التوصل إلى ات فاق على وقف لإطلاق النار يستمر ستة أسابيع ويتخل له إطلاق الحركة سراح قسم من الرهائن الإسرائيليين الذين تحتجزهم في غزة مقابل إفراج إسرائيل عن سجناء فلسطينيين.
ومساء الخميس، قال مصدر مط لع في حماس إن  الحركة قد مت للوسيطين المصري والقطري رد ا  “سيقومان بإطلاع الإدارة الأميركية عليه”.

وأوضح أن  “الرد  يراعي مرونة كبيرة في سبيل التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار، وهناك مرونة في موقف الحركة خاصة في ما يتعلق بملف تبادل الأسرى من حيث الأعداد والفئات بما يحقق صفقة تبادل مشرفة”.
وأضاف أنه “في ما يتعل ق بملف الانسحاب العسكري فإن  الرد  تضم ن أن تنسحب القوات الإسرائيلية من كافة المناطق المأهولة والمدن، وتمكين عودة النازحين دون قيود في المرحلة الأولى”.
وبحسب المصدر فإن  “التوصل لاتفاق رهن بموقف الاحتلال ومدى الضغط الأميركي على نتانياهو وحكومته للموافقة على هذه النقاط والشروط التي تحق ق الاتفاق”.
من جهته قال مكتب نتانياهو في بيان مقتضب مساء الخميس إن  حماس “تواصل التمس ك بمطالبها غير الواقعية” وإن  تحديثا  بشأن محادثات الهدنة سيتم تقديمه “غدا ” الجمعة إلى المجلس الوزاري الحربي.
واندلعت الحرب بين إسرائيل وحماس بهجوم غير مسبوق شن ته الحركة في السابع من تشرين الأول/أكتوبر على الدولة العبرية وأدى إلى مقتل ما لا يقل  عن 1160 شخصا  في إسرائيل، معظمهم من المدنيين، بحسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استنادا إلى مصادر رسمية.
وتؤكد إسرائيل أن ه ما زال في غزة 130 رهينة، يعتقد أن  32 منهم لقوا مصرعهم، من بين نحو 250 اختطفوا في ذلك اليوم.
وردا على هجوم حماس، توعدت إسرائيل بالقضاء على الحركة التي تسيطر على قطاع غزة، وهي تنف ذ في القطاع حملة عسكرية أسفرت عن دمار هائل وعن مقتل 31341 شخصا، معظمهم من المدنيين، وفقا لوزارة الصحة حتى الخميس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.