omrane omrane

محمد الهرد..قامة إعلامية كبيرة من الزمن الصحفي الجميل

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بقلم الكاتب الصحفي عبد الرحيم عاشر
عندما اخترنا في مجلة نادي الصحافة تكريم الإعلامي والصحافي الكبير محمد الهرد، لم نكن نمنح شهادة التميز لشخص عادي وإنما كنا نبحث نحن عن التميز. أي لا مجال للمجاملة في هذه الشهادة. رجل كبير وقامة ساطعة في عنان السماء، ينتمي للزمن الصحفي الجميل، فالرجل رائد الصحافة الجهوية بمنطقة الشرق، التي هي في تخوم الصراع مع الجارة الشرقية، التي تعتمد الأخبار الزائفة في التعاطي مع المغرب، ويعتبر الهرد واحد من القامات الإعلامية التي تصدت للتزييف ودافعت عن الحقيقة.
اختارت اللجنة المكلفة باختيار شخصية العام لشهادة التميز التي تمنحها سنويا مجلة نادي الصحافة بالمغرب، وذلك احتفاءا وتكريما لنخبة من رجالات الإعلام والأدب والعلوم والثقافة والسياسة والاقتصاد في المغرب…التي بصمت بأعمالها ومنجزاتها الرائدة العديد من القطاعات الاجتماعية والانتاجية الوطنية، (اختارت) الاعلامي الكبير وأحد رواد وصانعي الصحافة الجهوية في المغرب الأستاذ محمد الهرد كأفضل شخصية إعلامية بارزة خلال هذا العام.
محمد الهرد مدير جريدة الشرق ورئيس الفيدرالية المغربية للصحافة الجهوية لعب أدوارا كبيرة ومتميزة في مجال الصحافة والإعلام على المستوى الجهوي والوطني، ومساره المهني حافل بالنجاحات والتحديات والعطاءات.
من الشخصيات التي كان لدينا في اللجنة إجماع على أنها تستحق شهادة التميز، حيث لا يمكن الاختلاف عليه في شيء، باعتباره يتميز بنكران الذات وبالجدية في العمل، وكثير من الصحفيين تدربوا على يديه هم الآن فاعلون كبار في الإعلام الوطني والدولي، ويشهد أبناء المنطقة الشرقية على أن الرجل معطاء ومارس الصحافة بقواعدها المهنية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.