مدرب منتخب كوت ديفوار يتلقى صربة موجعة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

ضربة موجعة أخرى تلقاها مدرب منتخب كوت ديفوار، ميشيل دوساييه، بعد الإصابة التي تعرض لها نجم الفيلة إيريك بايلي، خلال مواجهة فريقه مانشستر يونايتد وتشيلسي.

واضطر صمام أمان دفاع مان يونايتد إلى مغادرة أرضية ملعب الستامفورد بريدج في حدود الدقيقة الثانية و الخمسين، ليتم تعويضه بالمدافع الاخر الارجنتيني ماكوس روخو، بعدما أصيب في أوتار الركبة.

وقال جوزيه مورينيو، مدرب الشياطين الحمر: “لقد أصيب في ركبته، في منطقة الأربطة، وفيما يبدو أنها إصابة سيئة للغاية .”

يأتي هذا بعد تأكد غياب الحارس الأساسي للمنتخب الإيفواري، سيلفيان غبوهو عن مباراة المنتخب المغربي، ضمن الجولة الثانية من تصفيات “المونديال”.

يشار إلى أن الأسود سيستقبلون يوم 12 نونبر المقبل، بملعب مراكش، منتخب كوت ديفوار، بعدما عادوا بنتيجة التعادل أمام الغابون، برسم الجولة الأولى من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.