omran

يسرى اولاد هارون المديرة الإقليمية لوزارة السياحة بمدينة تطوان تقود سفينة الصناعة السياحية والخدماتية…. .

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

منذ تعيينها على راس المديرية الاقليمية لوزارة السياحة بجهة تطوان انخرطت في تنزيل استراتيجية رشيدة بالدفع بعجلة القطاع السياحي والخدماتي المرتبط به،نحو انعاش القطاع وتاهيله ليلعب الادوارالمنوطة به اقتصاديا ومهنيا،واجتتماعيا، فقد نهجت خطة حكيمة تمثلت في التواصل مع المهنيين السياحيين بدون استثناءللرفع من جودة المنتوج السياحي و تحقيق صحوة سياحية كبيرة على عدة مستويات،وذلك بفضل المؤهلات الإدارية،والمهنية،والخبرة الميدانية التي راكمتها في هذا المجال،بالاضافة الى امتلاكها المهارات الكمية والنوعية على مستوى تدبير قطاع اجتماعي حيوي،من طينة القطاع السياحي الذي يعتبر القطاع الثاني المحرك للعجلة الاقتصادية،والمشغل لاكبر عدد من اليد العاملة،بصفة مباشرة وغير مباشرة.
وبحسب تصريحات بعض مهنيي قطاع السياحة لمجلة نادي الصحافة بمدينة تطوان ،فقد استطاع المديرة الإقليمية معالجة مجموعة من الملفات ،خاصة تلك المتعلقة بالاستثمار،وتصنيف الوحدات السياحية والفندقية من مختلف الفئات الفندقية المعروفة في سلم التصنيف،و الوحدات الفندقية كما ساهمت في تسريع وتيرة المساطرالادارية لا ستفادة المهنيين،من الدعم المخصص لهم في الدفعة الأولى وكذلك المطاعم ودور الضيافة وهذا من اجل خلق دينامية سريعة، للمنتوج السياحي وللاشارة عرفت مدينة تطوان انتعاشة كبيرة واقلاعاسياحيا ملحوظا، فاق كل التوقعات من حيث الوافدين ونسبةالمبيتات، خلال الفترات من الأشهر الاخيرة الى الوقت الراهن نتيجة. نهج مقاربة تواصلية تعتمد على سياسة القرب،والانصات لكل مشاكل وانتظارات المرتفقين،ومهنيي القطاع السياحي مما يدل ان القطاع السياحي بتطوان ارتفع بنسب كبيرة تفوق 80 بالمئة
وفي نفس السياق وبالنظر للموقع الجغرافي المتميز لمدينةتطوان ،فقد اعتمدت المسؤولة المذكورة على تسطير مقاربة تشاركية مندمجة،في النهوض بالقطاع السياحي ،من خلال التنسيق مع سلطات ولاية عمالة ومجلس الجهة،كل في مجال اختصاصه،مما مكنه من تحريك مجموعة من المشاريع السياحية،ومواكبة المهنيين الصغار والجمعيات المهنية،على مستوى الدعم والتكوين والتاطير المهني،في افق تحقيق انطلاقة وطفرة سياحية مشجعة،تهدف الى الترويج لمدينةتطوان كوجهة سياحية مفضلةتستهوي السياح الداخليين والخارجيين الى جانب مغاربة العالم.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.